من شعراء التراث(الشاعر الشيخ عبد علي بن المرحوم عبدالحسين الفيصلي)

شاعر شعبي من شعراء عربستان ولد عام 1369 هجري الموافق 1315 شمسي في مدينة المحمرة في منطقة كوت الشيخ حي الرويس نهر الفيصلي المعروف بالأدب و الثقافة و في أسرة كريمه و عشيرة من ابرز العشائر عرفت بالكرم و الفضيلة و الأدب. تربي في حضون والديه الكرام تربية عربية و تعلم القرآن علي يد المرحوم ملا علي في مكتب كان يقوم بتعليم القرآن آنذاك و حفظ بعض السور و الأدعية المأثورة و كما مارس التعليم في المدارس الحكومية و ورث الشعر و الأدب من أسرته الغنية في هذا المجال فأخذت قريحته الجياشة تحرك مشاعره و أحاسيسه و قام بنظم الشعر في مبكر عمره و هو ابن الخامسة عشر عاما. و أدرك الشاعر المرحوم الملا إسماعيل ألفيصلي و كان يكتب قصائده. فبدء ينظم الشعر عبر قصائد ممزوجة بالحب و الولاء للنبي الأكرم و عترته الطاهرة و يلقيها بنفسه في المناسبات في زمن العلامة الراحل السيد محمد علي الغريفي و بعد ما اثري التراث الشعبي اعتزل ساحة الشعر أكثر من خمس و عشرون عاما لظروف صحية ما عدا بعض الأهازيج و المقاطع القصيرة و لكن احتفظ بنشاطه الأدبي بإقامة الاحتفالات و المهرجانات الأدبية و دعمه للأدباء و تشجيعه لشعراء الجدد. كانت تقوم بينه وبين الشعراء منهم الشيخ إبراهيم الديراوي و سيد احمد السيد شرف و السيد هاشم النزاري و الشاعر غازي المنصوري منادمات و جلسات شعرية و حلقات أدبية. فكانت حياته حافلة بالعطاء الأدبي و التي أثرت تراثنا الأدبي.من أشعاره :

فعل هذا الزمن نيران واواي

بگلبي و سلب مني العزم واواي

عجب يلعب بزور سباع واواي

هضيمه و خنفسانه اتصيد حية

____

 

الدهر خله النذل یحچي بعالاي

وترك سبع الذي ينهم بعالاي

لون يصفه الوكت ساعه بعالاي

اشرب كل خصيم سموم حية

_____

إلي غوي اليشن غارة ويعداي

و إلي سيف اليحط  بيهم ويعداي

إلي بيوم الضنك وگفه ويعداي

أشربهم شري ابكاس المنيه

____

اخوي شما گصه و ابعد منيلاي

 

ايلوي بلوية گلیبي منيلاي

من أريد اسمع حچي العاذل منيلاي

اتركه و بالحصاد شلون بيه

_____

هوسات

———–

سيف الي ما بيه ابنود ابدا منتكل منشال

بالك من عدوك تشچِي عنده الحال

گوم اجمع أخوتك ما يفيد المال

الطير الطاير منك لمه و صارع بيه   

***********

العنده رجال حمله ما يدك بالگاع

او مثل السبع بالشدات ما يرتاع

لو جاله لمحشم و الخبر فزاع

بفنونه يحتار الملعب   

______

الرجل ما ينعرف يعضاي بهدومه

يحمدون الذي بالضيج لم گومه

لو طلعوااخوته ايصير جيدومه

يتبختر بين اهله و گومه

________

العنده رجال كون اتصير عنده أفكار

و بالشدات مثل السبع ما يحتار

العنده رجال حط بالسلف ماهو جار

بحدوده دگ ثايه و شيد

********

و آخر قصیده نظمها كان مطلعها:

شو اشوف الواوی ینهم و السبع مطوی ابزویه

او تعلب بمیدان عگرب خنفسانه بیلد حیه

شلقضیه           شلیقضیه

******************

المصدر موقع أدبنا الالكتروني،مع الشكر الجزيل للأخ أبو رسالة الاحوازي على تزويدنا بهذه الأبيات الجميلة للشاعر.

This entry was posted in القصائد الشعبية. Bookmark the permalink.

نشكر لك مرورك و نتمنى التواصل

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. تسجيل الخروج / تغيير )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. تسجيل الخروج / تغيير )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. تسجيل الخروج / تغيير )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. تسجيل الخروج / تغيير )

Connecting to %s