معرض ذو حدّین/بقلم:د.جعفر محمدیوسف(ابو طه)

IMG11502112منذ امدٍلیس ببعید ونحن في صراعٍ مع الزمن استنزف کل اهتماماتنا و طاقاتنا و اخذ منا کثیراً من القرابین والتضحیات،لیس من اجل شیئٍ الا لاثبات وجودنا والبرهنة علی امتدادنا الحضاري کمجتمع وشعب عربي له خصوصیاته وسماته الانسانیة الطبیعیة التي جبلنا الله علیها کغیرنا من الشعوب واعزّنا بقیمها التوحیدیة من اسلامیة وصابئیة وغیرها.ورغم کل التعثّرات والعقبات العسیرة التی واجهناها ولا زالت تقف حجرعثرة فی طریقنا، الا انه وبحمد الله یلوح فی الافق مؤشرات تدلل علی بصیص املٍ في تحقیق هذه الغایة المنشودة التي طالما حلم بها ابناء شعبنا الابي المعطاء.

من تلک الموشرات التي تبعث الامل في مستقبل واعد هو النشاط الدؤوب والمتّسم بالحکمة والموضوعیة لخلق واستثمار ایة فرصة تعبّر عن اثبات الوجود.من خلال نشاطات توعویة وثقافیة محلیة واقلیمیة بدءاً بالفرق الفنّیة المتجولة کفرقة میسان وغیرها من الفرق الممیزة والتی تقطع الفیافي وتتحمل المصاعب کرسل سلام تتجول بین الثقافات تنشد اعزوفة هویتها بكل ثقةٍ واعتزاز،مروراً بالبیوت التوعویة وغرف التواصل الاجتماعیة المجازیة الداعیه لتعزیز الاصالة والثقة بالنفس انتهاءً بالسلالم العلمیة و الصروح الثقافیة التي اخذت تتزاید وتنتشر بین ابناءنا وبناتنا علی حد سواء.

وانعکاساً لهذا الواقع یأتی إقامة معرض الاحواز عبر التاریخ-رغم تحفظنا الشدید علی کثیر من فعالیاته- فی ظل الظروف الراهنة لیشکل منعطفاً فی التاریخ الاجتماعي والسیاسي لهذا الشعب العربي الاصیل.لیس من حیث الدوافع التي کانت تقف خلفه او من حیث الغایات التی کان یعقّبها بعض من اقام هذا المعرض، بل من حیث إنه جاء لیقدم الادلّه الدامغة والمبرهنة علی صحة ماکان المثقف والنشاط یدفع ثمناً باهضاً من أجل اثباته.لیوجه صفعةً مدویة لکل من اعدّ وتواطأ وسعی لتجاهل تاریخ هذا الشعب وتربص في طمس هویته المجیدة.سیما إنه تکلّل بإعتراف واضحٍ وصریح من قبل اعلی مقامات سلطویه قامت بادارة وزیارة هذا المعرض.بالهویة العربیة الاصیلة لهذا الشعب الابي.

أجل،لقد اختتمت فعالیات معرض الاحواز عبر التاریخ والذي ضم و احتضن معالم مدن الإقلیم  منها عبادان والدورق والسوس والحویزه بکل دفء واعتزاز .المعرض الذي سمعنا حوله الکثیر.من شکاوی عن تجاهلٍ وتحیید،و نقدٍ لاذعٍ وتحفظٍ، واحیاناً انبهارٍ و مبالغهٍ و تهلیل و تصفیق!! وذلک وإن کان بعضه -کتجاهل ماقبل القرن الهجری الاول والذي یحمل في طیاته ارث حضاري عظیم،أو إقتطاع تاریخه المعاصر وتجاهل بقیة الطوائف کالطائفة المندائیة المکرمه و ذات الجذور العریقة، وایضاً تجاهل دور المراة في شکله ومحتواه وفعالیاته، والمبالغة فی تعمیق الصراعات الطائفیة – یستحق الدقة و التقییم،الا ان الوقوف عند واقع فعالیاته، یکشف لنا ان ماعرض فیه کان یتتبع غایتین:الاولی سیاسیة بإمتیاز جاءت کرده فعلٍ للواقع الإقلیمی المتمثل بالصراع الطائفي الذي تشهده المنطقه وتعزیز السیاسات المحلیة والمواقع الانتخابیة ،والثانیة غایة اجتماعیة ثقافیة تهدف للعبور من مرحله اثبات الهویة القومیة لمجتمعنا.الی مرحله الاعتراف بالواقع القومي والقانوني لهذا الشعب.والذی طغی علی المعرض بشکل واضح وبیّن وذالک من خلال ماتقصّیناه من زواره علی مختلف اذواقهم ومستویاتهم.

وکیف کان الامر،حریٌ بنا جمیعاً أن نعي المرحلة الراهنة التي تُعتبر من أدقّ المراحل لمجتمعنا ،إذ یتوجب علینا تجنّب التجّند والتجّنید لصالح تلک الصراعات السیاسیة والانتخابیة التی دفع ابنائنا من اجلها الکثیر دون أیة فائدة وجدوی،ینبغي لنا تحمّل المسؤلیة في رفع مستوی وعینا لإدراک المرحلة الحرجة التي تمر بها المنطقة،لاستثمارها وتحویل تحدّیاتها الی فرصة ذهبیة.لتوثیق مخرجات هذا المعرض من ما اقرّه رجالات السلطة عبر خطابهم الجدید!والعمل علی تکریسه کاعتراف بشرعیة الحقوق الطبیعیة و الاساسیة القانونیة لهذا الشعب المهمّش.مما یتطلب منتهی الدقّة في التشخیص والحکم وعدم القضاء المستعجل علی هکذا فعالیات ویدعو للحذر من الانجرار و الإنجراف خلف توجهات فئویة أو تیارات سیاسیة لا تتعقب إلا تعزیز مواقعها في السلطة وتجییش وتشیید حملاتها الإنتخابیه.آملین أن نشهد وعیاً متصاعداً بین أبناء شعبنا الواعد باذن الله.

المصدر:موقع بروال

تشرفنا بزيارتكم ونتمنى دائما أن ننول رضاكم.

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s