مسؤلية المثقف الاحوازي في مواجهة القبلية/بقلم:عبدالله مهاوي الطائي

ahwaziarabsلم يختلف أثنان على ان القبيله كيان اجتماعي و مؤسسه اجتماعيه حفظت النسيج الاجتماعي الاحوازي من الغزوات الثقافيه التي استهدفتنا طيلة العقود الماضيه والتاريخ حافل بما يؤكد هذه الحقيقه،ان القبيله في اطارها المؤسسي كانت مدعاة للوحدة بين ابناء شعبنا ولم تكن في يوم من الايام سببا في التناحر والفرقه لذالك كنا و ما زلنا نؤيد القبيله و نرفض القبليه و ما لها من دور سلبي يضر في الحركه الوطنيه الاحوازيه.

هذه الايام أصبحنا نرى اثارت النعرات القبلية من حولنا على لسان بعض الاطراف لكي يغرسوا في نفوس الاجيال الجديدة بعض من ترسبات الماضي إن من المؤسف حقا بروز مثل هذه الجوانب في المجتمع،ومن المؤلم قبولها، أو السكوت عنها، لأنها بمثابة الداء الذي ينخر في جسد المجتمع و مع هذا اعتقد أن من الضرورة استيعاب مفهوم القبيلة وعدم زجها في تلك الزوايا المظلمة فالتصريحات التي تصدر من هنا وهناك تنتمي لاصحابها فقط ولا تمت بصلة الى القبيلة التي ينتمون اليها.

فانا وأنت ونحن أبناء وطن واحد الا و هو الاحواز وكلنا ندين هذه العقول و التصرفات الغير اخلاقيه والبعيده عن الخلق العربي الاحوازي و نرفض الإساءة  للرموز الوطنية ونقف ضد كل من يحاول إثارت اي نوع من أنواع الفتن بين أبناء الشعب الواحد،لكن هنالك دائما ثمة اشخاص لديهم ضعف في الوعي الثقافي و الاجتماعي مما يجعلهم ينزلقون في هذا المجال سهوا أو قصدا والرجوع الى الانتخابات البرلمانية لسنة 2000 م خير دليل على ذالك و الذي كان صاحب التصريح كريم الحاج لفته أحد مرشحيها انذاك ،حين اتضحت شخصية هذا الرجل لدى الجميع و بالذات اللقاء الذي عقد معه في مدينة ملاثاني حين وجهوا له الشباب اسئله عدة كشفت عن روح الاستعلاء وقلة وعيه الثقافي و السياسي و يذكر الجميع انذاك وفي خضم ذروة الوعي الثقافي والسياسي لدى الشباب كيف رد عليه الناخبين في خسارته امام مرشحين لجنة الوفاق اما من الناحية الاجتماعيه فالرجل قضى حياته يسكن في طهران وقل ما تواجد في الاحواز الا في الأوانة الأخيرة وليس له اي نشاط اجتماعي فعال يذكر و هذا يعني ان الشخص المذكور ليس لديه اية درايه في الحالة الاجتماعيه والثقافيه السائده والتغيرات التي حصلت في العقدين الاخيرين في الاحواز.

ثم لايمكن اختزال عشيرة بني طرف في شخصية هذا الرجل هذه القبيلة التي ضحت بالكثير ولا احد ينسي مقاومة بني طرف للاحتلال الامر الذي ادى الى ابعاد الالاف منهم  قسرا و بشكل غير انساني حيث قطعوا المسافة من الاحواز الى شمال ايران مشيا على الاقدام في ظل ظروف قاسية ادت الى وفات الكثير منهم.

لكن بصفة عامة هذا النوع من الحالات و الاحداث و التصريحات ذات النعرة القبليه كانت و ما زالت تستخدم عبر بعض الشيوخ الغير مسئولة لتضرب وحدة الصف الاحوازي و هنا يجب ان اؤكد بعض الشيوخ و ليس كلهم  فالتاريخ الاحوازي شهد زعماء قبايل جهدوا و دأبوا و ضحوا من اجل كرامة شعبهم و وطنهم. و مع هذا مسيرة التخلف القبلي عبر الشيوخ وضرب اللحمه الوطنيه الاحوازيه لم تنتهي بعد ولكنها تلتقط أنفاسها الاخيرة بفضل التطور والوعي الثقافي و المجتمعي عند ابناء الشعب في الاحواز و من شاهد افلام تشييع بعض الرموز الاحوازيه و بالذات الادباء و الشعراء منهم مثل تشييع الاديب ملا فاضل السكراني أو الشاعر ستار الطرفي ابوسرور يرى و بوضوح القاعدة الوطنية الرصينة التي ترتكز عليها الخطابات والاهازيج والشعارات الهادفة بعيدا عن المناطقية و القبائلية و التي تهدف الى ارسال رسالة واضحة الى أي متابع للشان الاحوازي مفادها لا صوت يعلو على صوت الوطنيه.

و لكن كل هذا لا يعفي المثقف الاحوازي من تحمل المسئولية ولعب دوره لمكافحة اي نوع من أنواع التخلف الثقافي والاجتماعي و القبلي و لهذا الغرض لا يكفي ان نضع اسماءنا في قوائم استنكار وشجب لما حدث فقط و انما علينا البحث في الاشكاليات وايجاد حلول لحماية مجتمعنا و تخليصه من أي شائبه يمكن ان تقلل من مكانته التاريخيه.

One comment on “مسؤلية المثقف الاحوازي في مواجهة القبلية/بقلم:عبدالله مهاوي الطائي

  1. الأخ صاحب المقال تحيه وبعد
    انك تعيب على شيخ مشايخ بنوطرف الشيخ كريم لفته الثامر لمجرد قال )المقبور خزعل( اعتبرت ذلك أنه رأيه الشخصي وأنه فشل بالانتخابات وعايش في طهران ولم تنعته بصفته الاجتماعيه كممثل حالي ﻻ كبر قبيلة بين العرب والاحواز. ..وكأنك تريد التقليل من شأنه! وهيات كان من يكون
    اخوتي الأعزاء أن كنتم تعدون خزعل خان حاكم المحمرة وحامي وحارس أنابيب النفط للانجليزية آنذاك. .بأنه رمزوطني فهذا مردوده عليكم نحن شباب بنوطرف لدينا الوثائق المحليه والدولية التي تثبت من هو خزعل ولانحتاج من يعلمنا التسامح والتآلف
    بنوطرف خط أحمر بل دائرة حمراء مشتعلة لايغترب كان من يكون إلا أصبح مثله مثل خزعل مخنوق في تواليتات فنادق طهران وفضل بني طرف على باقي العرب والعجم في ايران كفضل رسول الله ص على باقي اﻻنبياء. ..واﻻ لانقاش مع أحدا بشي …ﻻن وقتنا أثمن من يخالف حقائق التاريخ والسلام على من اتبع الهدى

    إعجاب

تشرفنا بزيارتكم ونتمنى دائما أن ننول رضاكم.

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s